Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
RipouxBliqueDesCumulardsVentrusGrosQ

الأقصى على القائمة.. نتنياهو يعلن تأييده لقانون منع الآذان في المساجد

13 Novembre 2016 , Rédigé par S. Sellami

ئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو يؤيد اقتراح قانون "تقييد قوة الضجيج" الناتج عن مكبرات الصوت في مراكز العبادة والذي يطالب من جملة أمور بمنع الأذان في المساجد، ويوعز إلى وزراء الليكود بالتصويت ضدّ مشروع شرعنة نقاط استيطانية عشوائية في الضفة الغربية.

 نتنياهو يعلن تأييده لقانون منع الآذان في مساجد فلسطينية
نتنياهو يعلن تأييده لقانون منع الآذان في مساجد فلسطينية
قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في مستهل جلسة الحكومة اليوم الأحد إنه يؤيد اقتراح قانون "تقييد قوة الضجيج" الناتج عن مكبرات الصوت في مراكز العبادة في إسرائيل، والذي يطالب من جملة أمور بمنع الأذان في المساجد.

وقال نتنياهو أن "المسلمين يعانون من ذلك أيضاً، وكذلك اليهود والمسيحيين. لا أستطيع أن أتحدث عن عدد المرّات التي توجّه بها مدنيون لي، من جميع شرائح المجتمع الإسرائيلي، الذين يعانون من الضوضاء الزائدة الناتجة عن مكبرات الصوت في مراكز العبادة".

 

وأضاف نتنياهو "إسرائيل هي دولة تحترم حرية الدين لجميع الأديان. وإسرائيل أيضاً ملزمة بالدفاع عن من يعاني من قوة الضجيج الزائد من مكبرات الصوت. هذا متّبع في مدن كثيرة في أوروبا. وهذا متّبع أيضاً في أماكن كثيرة في العالم الإسلامي، تمّ فيها تقييد قوة مكبرات الصوت بالأخذ بعين الاعتبار مجمل السكان".

 

 

 

وتناقش اللجنة الوزارية الإسرائيلية لشؤون التشريع اليوم الأحد "مشروع قانون المؤذّن" القاضي بمنع الأذان عبر مكبرات الصوت بدعوى "إزعاج المحيطين".
كما ينص مشروع القانون على منع استخدام مكبرات الصوت لبث "رسائل" دينية أو وطنية بهدف مناداة المصلين للصلاة.

 

وجاء في نصّ مشروع القانون المقترح: "مئات آلاف الإسرائيليين يعانون بشكل يومي وروتيني من الضجيج الناجم عن صوت الأذان المنطلق من المساجد والقانون المقترح يقوم على فكرة أن حرية العبادة والاعتقاد لا تشكل عذراً للمس بنمط ونوعية الحياة".

 

وقال مقدم المشروع موتي يوآف، النائب في الكنيست عن حزب "البيت اليهودي" إن قانونه "يحظى بتأييد واسع من قبل الوزراء في الليكود والبيت اليهودي".

 

وكان العشرات من المتشددين قد تظاهروا الليلة الماضية أمام منزل وزير الداخلية الإسرائيلي أرييه درعي لمطالبته بالتصويت الى جانب ما بات يعرف "بقانون المؤذن".

 

بدورها حذرت حركة "فتح" في منطقة القدس "من أي قرار يقضي بمنع رفع الأذان في مساجد مدينة القدس المحتلة وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك ومن يزعجه صوت الأذان فعليه أن يرحل".

 

ولفت عدنان غيث أمين سر حركة فتح في القدس إلى خطورة هذا المشروع مؤكداً على "أنه مخطط واضح من قبل حكومة الاحتلال اليمينية المتطرفة وبلدية الاحتلال في القدس المحتلة تسعى من خلاله إلى منع رفع الأذان في المساجد وتحديداً المسجد الأقصى تحت ذرائع وحجج واهية فارغة من أي محتوى أخلاقي أو وازع ديني أو إنساني".

 


الزعبي: إن صوت الآذان هو جزء من المشهد الوطني والثقافي الفلسطيني

إلى ذلك قال رئيس القائمة المشتركة أيمن عودة إنّ القانون المسمّى "قانون منع الآذان" هو قانون آخر في سلسلة قوانين عنصرية وشعبوية هدفها "خلق أجواء من الكراهية والتحريض اتجاه الجمهور العربي".

 

من جهتها قالت عضو القائمة المشتركة حنين الزعبي إن صوت الآذان هو جزء من المشهد الوطني والثقافي، ومن اختار أن يستوطن بالقرب من مسجد كان عليه أن يعرف إلى أين وصل.

 

 


نتنياهو يوعز إلى وزراء الليكود بالتصويت ضدّ مشروع شرعنة نقاط استيطانية عشوائية في الضفة الغربية

إلى ذلك أوعز نتنياهو إلى وزراء الليكود بالتصويت ضدّ مشروع القانون الرامي إلى شرعنة النقاط الاستيطانية العشوائية في الضفة الغربية.

 

وبحسب الإذاعة الإسرائيلية فإنّ نتنياهو أوعز لوزراء الليكود بالتصويت ضد المشروع إذا ما تمّ عرضه على اللجنة الوزارية لشؤون التشريع اليوم.
وأوضح نتنياهو خلال جلسة وزراء الليكون الأحد أنه ينتظر جواب محكمة العدل العليا على التماس الدولة بإرجاء إخلاء النقطة الاستيطانية العشوائية "عامونا" في منطقة رام الله.
ويجتمع نتنياهو مساء الأحد مع رؤساء أحزاب الائتلاف الحكومي. وتتحدث التقارير عن أنه سيحاول إقناعهم بعدم طرح مشروع القانون هذا على اللجنة.
 

https://www.almayadeen.net/

Partager cet article

Repost 0

Commenter cet article