سير عملية تطهير #جرود_عرسال و #القلمون .. المعركة تتحدث عن نفسها

Publié le par S. Sellami

من عمليات جرود عرسال

مع ساعات الفجر الأولى، انطلقت العملية العسكرية لتطهير جرود عرسال والقلمون من المسلحين الإرهابيي، بقصف مدفعي وصاروخي من قبل رجال الجيش السوري والمقاومة.
واستهدف القصف تجمعات وتحصينات ومواقع جبهة النصرة في ضهر الهوى وموقع القنزح ومرتفعات عقاب وادي الخيل وشعبة النحلة في جرود عرسال اللبنانية.
كما استهدف الجيش والمقاومة نقاط انتشار المسلحين في مرتفعات الضليل وتلة الكرة وتلة العلم في جرود فليطة بالقلمون الغربي.
وانطلق الهجوم من محورين باتجاهات متعددة لكل محور. الاول من بلدة فليطة السورية باتجاه مواقع النصرة في جردها في القلمون الغربي، والثاني من جرود السلسلة الشرقية للبنان الواقعة جنوب جرد عرسال ( مسيطر عليه منذ 2015 ) باتجاه مرتفعات وتحصينات ارهابيي جبهة النصرة شمال وشرق جرد عرسال.

وأعلنت قيادة العمليات أن لا وقت محدد للعملية، وأن المعركة هي ستتحدث عن نفسها وستسير وفقاً لمراحل تم التخطيط لها.
ومع ساعات الظهيرة، حققت قوات الجيش السوري والمقاومة تقدماً ملحوظاً على جبهات جرد فليطة في القلمون الغربي، بالتزامن مع تقدم المقاومة في جرود عرسال باتجاه موقع القنزح ووادي القرية جنوب شرق جرد عرسال، وسط اشتباكات مع ارهابيي جبهة النصرة أوقعت قتلى وجرحى في صفوفهم.
أولى التلال التي سيطرت عليها القوات هي “تلة البركان” في جرد فليطة في القلمون الغربي، وبعدها شن مجاهدو المقاومة هجوما كبيرا باتجاه “سهل الرهوة” وعلى موقع “ضهرة الهوة” الذي يعد من اهم المواقع في جرد عرسال.

وسيطرت القوات على “سهل الرهوة” بعد مواجهات مع الإرهابيين، أدت إلى مقتل وإصابة العشرات منهم، وتدمير عددا من الآليات، كما تم استهداف غرفة لمسلحي النصرة، ما أدى إلى تدميرها ومقتل من بداخلها.
ورفع المجاهدون راية المقاومة فوق موقع “ضهرة الهوة” في جرد عرسال بعد نزع راية النصرة، بعد السيطرة عليه، ليفتح هذا التقدم الطريق أمام القوات باتجاه “وادي الخيل” و “وادي الدب”. ويضم الموقع 3 مواقع لجبهة النصرة وهم الطائف والفتح والراية، ويتميز  بتحصينات قوية.

وفي ظل هذا التقدم الكبير للجيش السوري والمقاومة، اعترفت تنسيقيات المسلحين بمقتل 17 مسلحا بينهم مسؤول ضهرة الهوة واثنين من مرافقيه.
واستمر تقدم الجيش والمقاومة مع ساعات بعد الظهر، وتمت السيطرة على “وادي دقيق” و “وادي زعرور” جنوب شرق عرسال، الذي يضم 3 مواقع لجبهة النصرة، بالتوازي مع السيطرة على “موقع تفتناز” في جبل القنزح جنوب جرد عرسال.

كما سيطرت القوات على “مرتفع الكرة الأول” و “مرتفع ضليل الحاج” و “مرتفع حرف الصعبة” في جرود فليطة في القلمون الغربي.
الوحدة الصاروخية في المقاومة الإسلامية استهدفت بصاروخ ثقيل قصير المدى نقاط التحشد الخلفية وخطوط امداد ارهابيي جبهة النصرة في مثلث وادي العويني ووادي الخيل بجرد عرسال، ما أدى إلى حدوث دمار كبير في المكان المستهدف ووقوع عدد كبير من القتلى والجرحى بصفوف الإرهابيين.

مجمل ما تمت السيطرة عليه نهار الجمعة في 21-7-2017:

* في القلمون الغربي: تلة البركان، مرتفع الكرة الأول، مرتفع ضليل الحاج، مرتفع حرف الصعبة في جرد فليطة.
* في جرود عرسال: سهل الرهوة، موقع ضهر الهوة، وادي دقيق ووادي زعرور، موقع تفتناز في جبل القنزح.

المصدر: الاعلام الحربي

http://www.manartv.com.lb/

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article